* اسم الباحث

د./ حسام الدين حسين عبد الحميد و د./ أمال ربيع كامل محمد

* عنوان البحث :

التعليم الالكتروني ومتطلبات تطبيقه في التعليم رؤية مستقبلية لتطوير التعليم العالي –
بسلطنة عمان

* توثيق البحث:

المؤتمر العلمي الثامن يوليو 2004 – كية التربية "الأبعاد الغائبة في مناهج العلوم بالوطن العربي – جامعة عين شمس، المجلد الأول يوليو 2004 م

* مشكلة البحث :

يمكن صياغة مشكلة الدراسة في السؤال الرئيسي الآتي كيف يمكن توظيف التعليم الإليكتروني في تطوير الجامعي بسلطة عمان؟

ويتفرع عن هذا السؤال الأسئلة الفرعية الآتية.

1-      ما واقع التعليم العالي بسلطة عمان.

2-      ما أهم توجهاته في عصر التكنولوجيا؟

3-      ما مبررات الأخذ بنظام التعليم الاليكتروني بسلطة عمان؟

4-      ما أهم المعوقات المرتبطة بالتعلم الاليكتروني؟

* أهداف الدراسة:

تهدف الدراسة الحالية إلي:

*إلقاء الضوء على الدور الذي يمكن أن تضطلع به لتكنولوجيا التعلم الإليكتروني في تطوير التعليم العالي بسلطنة عمان.

*الوقوف على بعض القضايا الهامة المرتبطة بالتعليم الإليكتروني عامة وبإمكانية استخدامه في تطوير وتحديث التعليم العالي بسلطة عمان وتناولها بالبحث والتحليل.

·          الوقوف على أهم المعوقات التي يمكن أن تواجه استخدام التعليم الاليكتروني في التعليم العالي بسلطة عمان.

* فروض الدراسة:

توجد فروق دالة إحصائيا في ترتيب معوقات استخدام التعليم الاليكتروني كمدخل لتطوير التعليم العالي بسلطنة عمان كما تعكس اختلاف درجة أهميتها النسبية من وجهة نظر عينة الدراسة.

* خطوات الدراسة:

تتمثل خطوات الدراسة في الآتي:

1-   دراسة واقع التعليم العماني عامة والعالي خاصة وأهم توجيهات في عصر التكنولوجيا.

2-  دراسة التعليم الاليكتروني وقضاياه وحلوله ومجالاته استخدامه في تطوير التعليم العالي بسلطنة عمان.

3-  عرض الرؤية المستقبلية التي تتمخض عنها هذه الدراسة.

4-  تعرف آراء مجموعة من المختصين والخبراء في المجال حول أهم معوقات استخدام التعليم الالكتروني كتجربة ناشئة في التعليم بصفة عامة.

* نتائج الدراسة:

من النتائج التي تم التوصل إليها من هذه الدراسة الآتي:

·                       ضرورة توافر شبكات محلية وقنوات اتصال بين المؤسسات الجامعية والمناطق البعيدة.

·                       ضرورة توافر التمويل اللازم لدعم التعلم الاليكتروني.

·          ضرورة توافر البرمجيات والكوادر وتواصل هذه الكوادر مع أعضاء هيئة التدريس في مجال التعلم الالكتروني.

·          من الأمور التي احتلت المرتبة الثانية في جدول المعوقات حيث جاء عدم توفر معلمي انترنت وغياب التشريعات وأصحاب الرغبة في التعلم، الإليكتروني وانعدام القناعة والإمكانيات إضاعة وطنية عمانية للتعلم الالكتروني.

·          ومن النتائج الأخيرة التى تم التوصل إليها غياب المعرفة لدى المؤسسات بالتعلم الاليكتروني وغياب القدرة على ملاحقة التغيرات التكنولوجية

* التوصيات

في ضوء ما سبق يمكن تقديم التوصيات والمقترحات الآتية:

1-  ضرورة إعادة النظر في البيئة التعليمية بالتعليم العالي وجميع مراحل التعليم لتواكب متطلبات التعلم التكنولوجي وأدواته.

2-   ضرورة تعديل مسافات الكليات والمعاهدات وتطويرها وفق معطيات التعلم الاليكتروني ووضعها على الانترنت.

3-  إنشاء إدارات جديدة خاصة بالتعلم الإليكتروني ووضع آليات لتنفيذ نظم التعلم الالكتروني من خلالها.

4-  توفير كافة الإمكانيات المادية والإدارية التى من شانها تحقيق آليات وأهداف التعلم الاليكتروني.

5-  تشجيع البحث العلمي في مجال التعلم الاليكتروني لتحديد أنسب حلوله ودراسة قضاياه وتجريب برمجياته.

6-  توفير الدعم المؤسسى ودعم أعضاء هيئة التدريس للتعلم الالكتروني في التعليم الحالي على وجه الخصوص.

۩ الهي : لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ۩
۩ 
الحمد لله وحده : عدد خلقه ، وزنة عرشه ، ومداد كلماته ، ورضا نفسه  ۩
يا ربي رضاك وعفوك، ومحبة حبيبك ومصطفاك الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم من وراء الجهد والقصد ،
فتقبله خالصاً لوجهك الكريم
**********
د / يسري مصطفى السيد

  Webstyle produced NavBar

 جميع الحقوق محفوظة للتربوي الإسلامي العربي د. يسري مصطفى © 2007 م