اسم الباحث:

أحمد مصطفي الجنفاوى ، حامد على أوحيدة

عنوان الدراسة:

تقنيات المعلومات في المكتبات المتخصصة بالجماهيرية

توثيق الدراسة:

للأسف فُقد توثيق الدراسة من قبل القائمين بالتلخيص.

ملخص :

# مكنت تقنيات المعلومات المكتبات بشك لعام والمكتبات المتخصصة بشكل خاص من تطوير خدماتها والارتقاء بمكانتها ، والنهوض بالمجتمعات في جميع المجالات الاقتصادية والاجتماعية والعلمية والثقافية ، إذ عرفت هذه المكتبات من خلال تقنيات المعلومات مصادر معلومات ضخمة ومتنوعة ومتشتتة الأنواع وثائقياً ولغوياً وجغرافياً ، مما جعلها قادرة بدرجة كبيرة على إشباع حاجات روادها على مختلف أنواعها ومستوياتهم ومواقعهم.

# تقنيات المعلومات المتوفرة في المكتبات المتخصصة بالجماهيرية :

1-  تقنيات الحاسوب : تتوفر التقنية المتمثلة في استخدام الحاسوب في 31 مكتبة متخصصة من مجموع 121 مكتبة بنسبة بلغت 26 %.

2-  أجهزة الحاسوب المستخدمة في المكتبات المتخصصة : المجموع الكلى لأجهزة الحاسوب المستخدمة في المكتبات قد بلغ 62 جهازا منها 60 جهاز حاسوب شخصي (27 جهاز IBM و 33 جهاز متوافق مع أجهزة IBM) ، بالإضافة إلى شاشتين طرفيتين إحداهما من حاسوب كبير نوع فاكس والأخرى من نوع سمنس Siemens.

3-  برمجيات وتطبيقات الحاسوب : نسبته 38.7 % تستخدم لغات برمجية راقية مثل لغة قواعد البيانات ولغة الكوبول وتأتى في المرتبة الثانية برمجيات نظام (SIS / CDS) ن وهي من البرمجيات شبه الجاهزة وقد بلغت نسبتها 25.8)

4-  المشاكل المصاحبة لاستخدام الحاسوب : يبدو جلياً أن المشاكل الفنية هي العائق الرئيسي الذي يقف حجر عثرة أمام استخدام الحاسوب في المكتبات ، فقد بلغت النسبة 54.5% من مجموع المكتبات ، ويعود ذلك إلى ندرة العمالة المؤهلة والمدربة في مجال الحاسوب بالمكتبات.

5-  تقنيات المصغرات الفلمية : تعد تقنية المصغرات الفلمية في ما يعرف بالميكروفيلم والميكورفيش والشرائح وما إليها من التقنيات التى تقادم عليها العهد نسبياً إذا ما قورنت بما وصلت إليه تقنيات المعلومات والاتصالات من تطور ، إلا أنها تظل من التقنيات المستخدمة في مكتبات العالم نظراً لما تتميز به من توفير في الحيز الذي تشغله المقتنيات التقليدية المتزايدة بصورة غير متناهية.

6-  تقنية الأقراص المتراصة : وعياً منها بأهمية التقنيات الحديثة في مجال المعلومات ، بدأت بعض المكتبات المتخصصة في إدخال الأقراص المتراصة ، سعياً منها لتطوير خدمات المعلومات المتطورة حيث توفر هذه التقنية كمية هائلة ومتنوعة من مصادر المعلومات التى لا يمكن الحصول عليها من مصادر المعلومات التقليدية.

# ملخص نتائج البحث :

(أ) أسباب عزوف المكتبات المتخصصة عن استخدام تقنيات المعلومات:

المكتبات المتخصصة في الجماهيرية لم تعد تعلم دور التقنيات في تطوير خدماتها وتفعيل دور المكتبة في المجتمع ونهضته الاقتصادية والاجتماعية والعلمية ، وخير دليل على ذلك النسبة المتواضعة لعدد المكتبات التى تستخدم هذه التقنيات ويرجع تدنى استخدام التقنية في المكتبات المتخصصة إلى الأسباب التالية:

1-  عدم وجود سياسة وطنية خاصة باستخدام التقنية تتضمن الجوانب الفنية والتقنية لادخال التقنية وانعدام المعايير الموحدة المتصلة بالأجهزة والبرمجيات.

2-    ضعف وعى القائمين على المكتبات والقائمين على المؤسسات التى تنتمى إليها هذه المكتبات.

3-    قلة العمالة المتخصصة في المكتبات.

4-  غياب التعاون والتنسيق بين المكتبات المتخصصة في الجماهيرية سواء على المستوى المحل أو العربي أو الدولى

(ب) واقع استخدم التقنية في المكتبات المتخصصة :

1-  رغم قلة المكتبات التى تستخدم الحاسوب والتي بلغت نسبتها 26 % من مجموع لمكتبات المتخصصة ، يلاحظ أن هذا الاستخدام لا زال في طور التجربة ولم يصل إلى مرحلة النضج حيث تبرز لنا الملاحظات التالية :

أ- التوافق بين الأجهزة والبرمجيات .

ب- التطبيقات المستخدمة تتركز على تطبيقات الفهرسة الآلية.

ج- الإمكانيات الفنية والتي تمثل الفجوة الكبيرة بين المكتبيين والفنيين المتخصصين في مجال الحاسوب.

2-  المصغرات الفلمية والتي تستخدم في المكتبات المتخصصة بصورة ضيقة جداً حيث بلغت نسبتها 15.7 % من مجموع المكتبات.

# التوصيات والمقترحات :

التوصيات :

1-  ضرورة صياغة سياسة واستراتيجية وطنية في مجال نقل وتوطين تقنيات المعلومات تأخذ بعين الاعتبار النقاط التالية :

à  تحديد الحاجات الوطنية من هذه التقنيات تمشياً مع متطلبات التنمية الشاملة في الجماهيرية.

à وضع الضوابط والمعايير الفنية والتقنية اللازمة لاستخدام تقنيات المعلومات في شكل برنامج إرشادي يضبط هذا الاستخدام.

à العمل على قيام نظام وطني لتقنيات المعلومات خاصة بالنسبة للتقنيات المتطورة مثل الأقراص المتراصة والاتصال المباشر.

2-  الاهتمام بالتدريب والتأهيل المستمرين للعاملين في المكتبات ومراكز المعلومات في مجال تقنيات المعلومات وخدماتها.

3-  ربط المقررات الدراسية التخصصية في مجال المكتبات والمعلومات بالتدريب العملي والتطبيقي ، على أن تواكب هذه المقررات مستجدات تقنية المعلومات في العالم.

4-  تكثيف التعاون بين المكتبات المحلية وغيرها من المكتبات العربية والدولية في مجال استخدام تقنيات المعلومات الحديثة

۩ الهي : لك الحمد كما ينبغي لجلال وجهك وعظيم سلطانك ۩
۩ 
الحمد لله وحده : عدد خلقه ، وزنة عرشه ، ومداد كلماته ، ورضا نفسه  ۩
يا ربي رضاك وعفوك، ومحبة حبيبك ومصطفاك الحبيب محمد صلى الله عليه وسلم من وراء الجهد والقصد ،
فتقبله خالصاً لوجهك الكريم
**********
د / يسري مصطفى السيد

  Webstyle produced NavBar

 جميع الحقوق محفوظة للتربوي الإسلامي العربي د. يسري مصطفى © 2007 م